معلومات عن فيروس كورونا .. في الجزائر - صوت الشلف • جريدة إلكترونية

إعلان فوق المشاركات

معلومات عن فيروس كورونا .. في الجزائر

فيروس كورونا الجديد 2019 (2019-nCoV) هو فيروس جديد يسبب أمراض الجهاز التنفسي لدى البشر ويمكن أن ينتشر من شخص لآخر. تم التعرف على الفيروس لأول مرة خلال التحقيق في وباء في ووهان ، الصين.


يتم تحديث الأسئلة والأجوبة أدناه بانتظام بناءً على المعلومات والمعارف المتاحة

ما هو فيروس كورونا؟

فيروسات كورونا هي مجموعة من الفيروسات التي تصيب الحيوانات والبشر على حد سواء. يمكن أن تسبب فيروسات كورونا البشرية أمراضًا شبيهة بالبرد، في حين تتسبب أمراض أخرى بأمراض أكثر خطورة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS) ومتلازمة الجهاز التنفسي الحاد (السارس).

ما هو فيروس كورونا الجديد؟

من المفهوم أن مصطلح “الفيروس التاجي الجديد” يعني سلالة جديدة من الفيروس التاجي التي لم يتم تحديدها من قبل في البشر.

يُعرف فيروس كورونا الجديد الذي تم تحديده في ووهان ، الصين في ديسمبر 2019 باسم 2019-nCoV

ما هو مصدر هذا الفيروس؟

المصدر الأكثر ترجيحًا هو الأصل الحيواني، وتجري التحقيقات لتحديد مصدر وطريقة انتقال العدوى.

كيف ينتقل فيروس كورونا 2019-nCoV الجديد؟

الحالات الأولى التي تم تحديدها هي الأشخاص الذين يترددون على سوق الأسماك والحيوانات الحية في ووهان، الصين: كانت فرضية المرض الذي ينتقل عن طريق الحيوان مفضلة.

ينتشر هذا الفيروس عادة من خلال الجهاز التنفسي (قطرات أثناء السعال و / أو العطس) ومن خلال اتصال وثيق وغير محمي مع شخص مصاب.

سيسمح لنا تطور المعرفة في الأسابيع المقبلة بمعرفة المزيد عن طرق انتقال هذا الفيروس، ومستوى قابليته للانتقال، وخطورته، وفترة الحضانة، ومصدر التلوث الحيواني.

هل يمكن انتقال الفيروس التاجي الجديد من شخص لآخر؟

لقد ثبت انتقال العدوى من إنسان لآخر. يتم وصف الحالات داخل الأسرة وتلوث بعض مقدمي الرعاية من خلال عدم احترام الاحتياطات الصحية

هل يمكن أن ينتقل الفيروس التاجي عن طريق الماء؟

حتى الآن، لم يتم الإبلاغ عن أي تلوث بالمياه.

هل يبقى الفيروس التاجي الجديد في البيئة الخارجية؟

في ضوء البيانات المتوفرة عن بقاء فيروسات كورونا في البيئة الخارجية (بضع ساعات على الأسطح الجافة الخاملة) ومع مراعاة أوقات وظروف النقل مع الصين، فإن خطر الإصابة بفيروس nCoV عن طريق لمس كائن مستورد من الصين تعتبر ضعيفة للغاية.

ما هي الأعراض لدى شخص مصاب بفيروس كورونا الجديد؟

الأعراض الرئيسية هي الحمى والسعال أو ضيق في التنفس. في الحالات الأكثر شدة، قد يصاب المريض بضيق تنفسي حاد أو فشل كلوي حاد أو حتى فشل متعدد الحشوات يمكن أن يؤدي إلى الوفاة.


المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة الموجودة مسبقًا مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري وأمراض الكبد وأمراض الجهاز التنفسي، يبدو أنهم أكثر عرضة للإصابة بأشكال حادة، مثل كبار السن.

هل يوجد لقاح فيروس كورونا 2019 nCoV؟

حتى الآن، لم يتم تطوير لقاح

هل هناك علاج لفيروس كورونا 2019-nCoV؟

لا يوجد علاج محدد. ومع ذلك، يعتمد علاج الأعراض على الحالة السريرية للمريض.

كيفية تشخيص عدوى فيروس كورونا 2019-nCoV ؟
يشتبه في التشخيص قبل علامات العدوى في الجهاز التنفسي في شخص يعود من الصين في 14 يوما السابقة لظهور الأعراض.

من الضروري إجراء فحص بيولوجي محدد لتأكيد الإصابة 2019-nCoV ، والتي سيتم إجراؤها بواسطة المركز المرجعي الوطني لمعهد باستور في الجزائر.

كيف يتم التعامل مع الحالات المشتبه فيها؟
سيتم عزل ومعالجة الحالة المشتبه فيها التي حددها أخصائي الرعاية الصحية وفقًا لتدابير الحماية الفردية ورعايتها في مستشفى قريب.

ما الذي يمكنني فعله لحماية نفسي؟

تجنب الاتصال الوثيق مع أي شخص لديه أعراض أمراض الجهاز التنفسي مثل السعال والعطس؛

اغسل يديك بانتظام بالصابون أو استخدم محاليل كحولية مائية؛

احترم قواعد نظافة الجهاز التنفسي (السعال في مرفقك، واستخدم الأنسجة التي يمكن التخلص منها، وارتدي قناعًا إذا كان لديك علامات تنفسية).

ماذا تفعل إذا كنت على اتصال بشخص غير مصاب بأعراض من الصين؟
حتى الآن، لم يثبت العدوى خلال فترة الحضانة (الفترة بين الإصابة وظهور علامات سريرية).

ليس لدينا ما يكفي من الأدلة في هذا الصدد. نحن نراقب بعناية تقدم المعرفة في هذا الفيروس الجديد من أجل تكييف إجراءاتنا مع أي عنصر جديد.

ما هي التعليمات للأشخاص ذاهبون في رحلة؟

انظر ورقة المشورة للمسافرين.

هل هناك قيود السفر؟

لا توصي منظمة الصحة العالمية حاليًا بأي قيود على السفر أو التجارة.

ما هي التعليمات بعد العودة من رحلة من منطقة متأثرة بالفيروس؟

انظر ورقة المشورة للمسافرين.

ما هي تدابير المراقبة المتخذة عند نقاط التفتيش الصحية الحدودية للرحلات الجوية المباشرة أو دون توقف من الصين؟

المعلومات والوعي للمسافرين المغادرين من جمهورية الصين الشعبية والقادمين منها؛

تركيب كاميرات التصوير الحراري للركاب من جمهورية الصين الشعبية؛

عزل وإدخال أي مسافر في المستشفى يظهر عليه علامات سريرية للمرض.

ما هي مخاطر الجزائر؟

قررت لجنة الخبراء أن مخاطر الصحة العامة للجزائر فيما يتعلق بـ nCoV-2019 في ووهان، الصين منخفضة إلى معتدلة.

يتم إجراء تقييم للمخاطر عند توفر معلومات جديدة

مفاهيم خاطئة
هل تلقي حزمة او رسالة من الصين لا يمثل خطرا على الصحة؟

نعم ان تلقي حزمة او رسالة من الصين لا يمثل خطرا على صحة الأشخاص.

ان فيروس كورونا الجديد لا يعيش طويلا على الاسطح حسب المعطيات السابقة الخاصة بفيروسات كورونا.

هل يمكن ان تنشر الحيوانات الأليفة الفيروس التاجي الجديد « CoVid-19 »؟

لا يوجد حاليا أي دليل على إصابة الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط بالفيروس التاجي الجديد. ومع ذلك من المستحسن غسل يديك بالماء ة الصابون بعد ملامسة الحيوانات الأليفة. هذا يحميك من مختلف البكتيريا الشائعة التي يمكن أن تنتقل من الحيوانات الأليفة للبشر.

هل لقاحات الالتهاب الرئوي تحمي من فيروس كورونا الجديد؟

لا تحمي هذه اللقاحات من الفيروس التاجي الجديد. الفيروس جديد مختلف لدرجة انه يحتاج إلى لقاح خاص به.

على الرغم من أن هذه اللقاحات ليست فعالة ضد CoVid-19، ولكن يوصى بشدة بالتطعيم ضد أمراض الجهاز التنفسي عند الضروري لحماية صحتك.

هل غسل الانف بانتظام بمحلول ملحي يساعد في منع الاصابة بفيروس كورونا الجديد؟

لا يوجد دليل على أن غسل الانف بانتظام بمحلول ملحمي يحمي الناس من الإصابة بفيروس كورونا الجديد.

ولكن بإمكانه التخفيف من نزلات البرد يشكل أسرع.

هل غسل الفم وغرغرة الحلق يحمي من الاصابة بفيروس كورونا الجديد؟

لا يوجد دليل على ان استخدام غسول الفم يحميك من الإصابة بفيروس كورونا الجديد

هل يمكن ان يساعد تناول الثوم في منع الاصابة بفيروس كورونا الجديد؟

الثوم غذاء صحي قد يحتوي على خصائص مضادة للميكروبات ومع ذلك، لا يوجد حاليا دليل على أن تناول الثوم يحمي الناس من فيروس كورونا الجديد.

هل وضع زيت السمسم يمنع فيروس كورونا الجديد من دخول الجسم؟

لا. زيت السمسم لا يقتل فيروس كورونا الجديد وربما يشكل خطرا على الصحة.

هل يؤثر فيروس كورونا الجديد على كبار السن وهل الشباب معرضون بنفس القدر؟

يمكن ان يصاب الأشخاص من جميع الاعمار بالفيروس التاجي الجديد كما يبدو أن كبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات مرضية مثل (الربو والسكري وأمراض القلب) أكثر عرضة للإصابة بهذا الفيروس والخطير.

إن منظمة الصحة العالمية تنصح الجميع باتخاذ الوسائل اللازمة لحماية أنفسهم من الفيروس، مثل النظافة الشخصية الجيدة للأيدي والحماية التنفسية الجيدة.

هل المضادات الحيوية فعالة لعلاج ومنع العدوى بالفيروس التاجي الجديد؟

لا تعمل المضادات الحيوية ضد الفيروسات، ولكن ضد البكتيريا فقط.

إن هذا النوع من الجراثيم يصنف في صنف الفيروسات وبالتالي لا ينفع استخدام المضادات الحيوية التي هي أساسا موجهة ضد البكتيريا.

مع امكانية استعمالهم في حالة تزامن الاصابة بالبكتيريا.

هل هناك ادوية محددة للعلاج او منع العدوى بفيروس كورونا الجديد؟

اما العلاجات المتاحة تقتصر .حتى الآن لا يوجد اي دواء محدد لعلاج هذا الفيروس او الحماية منه تخفيف وعلاج الاعراض.

لقد تم توفير رقم أخضر (3030) للمواطنين كجزء من خطة الوقاية من فيروس كورونا (Covid-19)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

صوت الشلف

صوت الشلف ،جريدة إلكترونية محلية شاملة، أسست بمبادرة من صحافيين ، يرون أن المستقبل الإعلامي سيكون للصحافة الإلكترونية. -----------------
للتواصل مع هيئة التحرير : sawtchlef02@gmail.com -------------- مصلحة الإشهار : mohcrb246@gmail.com الهاتف :0671647833 صوت الشلف تصدر عن الوصال-elwisal.media

الموقع محمي

فيسبوك

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *