وزير الداخلية في رده على السيناتور بوزكري : ولاية الشلف إستفادت من 600 مليار دينار - صوت الشلف • جريدة إلكترونية

إعلان فوق المشاركات

وزير الداخلية في رده على السيناتور بوزكري : ولاية الشلف إستفادت من 600 مليار دينار

وزير الداخلية في رده على السيناتور بوزكري : ولاية الشلف إستفادت من 600 مليار دينار

شارك المقالة

اعتبر وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، في رده على السؤال الشفهي للسيناتور حميد بوزكري، خلال جلسة الرد على الأسئلة الشفوية بمجلس الأمة، والمتعلق بانعدام التنمية المحلية بالقرى والمداشر الداخلية لولاية الشلف، "أن القول بانعدام التنمية بمداشر الولاية وقراها يجانب الحقيقة"، مشيرا إلى أن المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية التي سجلتها الولاية تبعث على الارتياح، وسيتم تدعيمها –حسبه- خلال السنوات المقبلة، وأوضح بدوي أنه قد تم تسجيل حوالي 8 آلاف عملية لفائدة الولاية منذ سنة 1999، بغلاف مالي يقارب 600 مليار دج، مستعرضا في السياق ذاته، الانجازات التي تم تحقيقها في مختلف القطاعات على مستوى الولاية. وأكد بدوي على أن السلطات العمومية عازمة على رد الاعتبار للمناطق الريفية خاصة تلك التي عاشت ويلات المأساة الوطنية، وذلك بتشجيع المواطنين على العودة إلى مناطقهم، وإعمار هذه الأخيرة وتنميتها من خلال تجسيد سياسة التنمية والتجديد الريفي.

تخصيص 5 ملايير دج للبرامج البلدية بالولاية خلال سنتي 2018 و2019

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، أن رئيس الجمهورية وضع تحقيق التنمية المحلية عبر ربوع الوطن ضمن أولوية الأولويات، حيث خصّها –حسبه- ببرامج وطنية خماسية عبر كل البلديات، إلى جانب البرامج البلدية التنموية المخصصة للمشاريع الجوارية والعمليات المستعجلة لفائدة المواطنين. في هذا الصدد، أفاد بدوي بتخصيص 200 مليار دج للبرامج البلدية خلال سنتي 2018 و2019، كان لولاية الشلف حصة 5 ملايير دج منها.

أزيد من 12 مليار دج لتمويل برامج التنمية خلال السنة المنصرمة

وخُصص –حسب بدوي- مبلغ 12,3 مليار دج سنة 2018 لتمويل العديد من برامج التنمية على مستوى ولاية الشلف كالتحسين الحضري، فتح الطرقات والمسالك البلدية، إيصال الغاز والماء والكهرباء للمناطق الريفية والجبلية وكذا انجاز مشاريع جوارية لفائدة هذه المناطق.

نسبة التغطية بشبكة الماء الصالح للشرب تقدر بـ 97 %

وبخصوص التغطية بشبكة الماء الصالح للشرب، أفاد الوزير بدوي أن نسبة التغطية بالولاية ارتفعت من 62 % إلى 97% عقب وضع محطة تحلية مياه البحر في جوان 2015 حيز الخدمة، حيث تضمن المحطة تزويد 31 بلدية، في حين تُزوَّد بلدية بني حواء من محطة تحلية مياه البحر، فيما تُمَوِّن بلدية وادي قوسين من منطقة بوشغال، وهذا في انتظار استكمال إنجاز محطة أخرى لتحلية مياه البحر بسعة 5000 متر مكعب يوميا، والتي ينتظر أن تدخل حيز الخدمة –حسبه- في أواخر السنة الجارية. أما بلدية بريرة، فستمون من سد كاف الدير. وفيما يخص بلدية بني بعتاب ذات الكثافة السكانية القليلة، فإنها تموّن بواسطة الآبار نظرا لموقعها الجغرافي الجبلي. وفي السياق ذاته، كشف بدوي عن إطلاق برنامج لربط 46 مجمع سكني ريفي بـ 18 بلدية بالماء الشروب بغلاف مالي مقدر بـ 1 مليار دينار جزائري، مما سيمكن –حسبه- من بلوغ تغطية بنسبة 100% بهذه المادة الحيوية.

إنجاز شبكة طرقات طولها 2.795,4 كلم..ومشاريع التهيئة والصيانة متواصلة

وفي مجال تعبيد الطرقات قال بدوي إنه قد تم إنجاز شبكة طرقات بطول 2.795,4 كلم بين سنتي 1999 و2015، وإنجاز 60 عملية بين سنتي 2016-2017، منها 06 عمليات لتهيئة الطرق البلدية والولائية. كما تم في السياق ذاته، تسجيل 15 عملية في سنة 2018 تخص تهيئة طرقات بلدية وولائية وصيانة بعض المحاور المتأثرة بالتقلبات الجوية.

تغطية صحية في المستوى

وبخصوص التغطية الصحية أفاد الوزير بدوي أن معدل شغل الأسِّرَة بالولاية يقدر بـ 1.37 سرير لكل 1000 نسمة بفضل توفر الولاية على 07 مستشفيات عامة، ومستشفى للأمراض العقلية، 06 مؤسسات للصحة الجوارية و44 عيادة متعددة الخدمات و16 مصحة ريفية للتوليد و190 قاعة علاج، بالإضافة لعيادات القطاع الخاص المقدرة بـ 05 عيادات استشفائية مختلفة الاختصاصات، 220 عيادة طبية عامة، 191 عيادة متخصصة، و329 صيدلية.

تحسين ظروف المتمدرسين وتوفير النقل في طليعة الاهتمامات

وعن ظروف تمدرس التلاميذ بالولاية، قال وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي "خصصنا برنامجا طموحا ومتكاملا للتكفل بأبنائنا المتمدرسين خاصة في مجال تطوير الحظيرة البيداغوجية للتربية وتطوير المرافق التابعة للمؤسسات المدرسية كالمطاعم وتعزيز النقل المدرسي، لاسيما في المناطق الريفية، والذي استفاد ولأول مرة من عملية اقتناء 7000 حافلة على المستوى الوطني نعمل على تجسيد شطره الأول حاليا، وكذا صيانة وتأهيل المؤسسات المتدهورة"، مضيفا في ذات السياق أن ولاية الشلف شهدت دخولا مدرسيا مميزا خلال الموسم الحالي، نظرا لما تتوفر عليه من مؤسسات تربوية لكل الأطوار تقدر بـ 850 مؤسسة تربوية، لفائدة حوالي 296 ألف تلميذ بالأطوار الثلاثة، يضاف إليها استلام 07 مؤسسات تربوية جديدة في سنة 2018، وفتح 04 وحدات للكشف والمتابعة الصحية للتلاميذ. فضلا عن استفادة 132.000 تلميذ من التغذية المدرسية على مستوى 582 مطعم مدرسي متوفر، وتخصيص 310 حافلة نقل مدرسي موجهة خصيصا لتلاميذ القرى والمداشر.

سمير تملولت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

صوت الشلف

صوت الشلف ،جريدة إلكترونية محلية شاملة، أسست بمبادرة من صحافيين ، يرون أن المستقبل الإعلامي سيكون للصحافة الإلكترونية. -----------------
للتواصل مع هيئة التحرير : sawtchlef02@gmail.com -------------- مصلحة الإشهار : mohcrb246@gmail.com الهاتف :0671647833 صوت الشلف تصدر عن الوصال-elwisal.media

فيسبوك

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *