قالت مصادر محلية لـ صوت الشلف أن رئيس بلدية الظهرة المعين مؤخرا خلفا للمير السابق الذي إستقال ، تم منعه من الدخول لمقر البلدية صبيحة اليوم، فيما قال آخرون أنه تعرض لمحاولة إعتداء برمي السيارة التي كان على متها بالحجارة وأصيب سائق البلدية على إثرها.

وفي السياق ذاته أعلن متضامنون مع رئيس البلدية المعتدى عليه عن إعتزامهم مقاطعتهم للإنتخابات الرئاسية  ، وحتى تنظيم مسيرة بالنظر للتأخر التنموي وعدم تمكن المجلس الحالي للبلدية من مسايرة تطلعاتهم بالعمل وتنصيب المجلس مثلما يجزيه القانون ، مؤكدين في شعارات رفعها هؤلاء بضرورة التدخل الصارم للمسؤولين لوضع حد لما يجري بمنطقتهم التي وصفوها بالمحرومة من التنمية ، فيما طالب البعض الآخر بالإنفصال إداريا عن بلدية الظهرة .
وفي ظل ما يجري تدخل عقلاء لتهدئة الأوضاع عشية رمضان ، بنبذ العنف وترك الأمر لما يقرره القانون خاصة وأن مثل هذه الممارسات لا تقدم الإضافة المرجوة للمنطقة .
أ-م