فتح ، وكيل الجمهورية لدى محكمة بئر مراد رايس بالعاصمة، ملف   شبكة دعارة تتكون من 9 أشخاص من بينهن 5 فتيات ينحدرن من الجنوب الجزائري، تقوم بتصوير أفلام إباحية ونشرها عبر “الفايسبوك” على صفحات رسمية بدول عربية. تفجير ملف القضية، وفق ما نقلته تقارير إعلامية ، كان بعد تلقي عدة بلاغات تقدمت بها السلطات الأمنية من عدة دول عربية مشرقية لدى السلطات الجزائرية وكذا المغربية، للتدخل والبحث عن أفراد شبكة دعارة تنشط في أحد البلدين، وتقوم بنشر صور وفيديوهات إباحية وتنشرها عبر صفحات رسمية تخصها، أين تم مباشرة الإجراءات ونصب كمين للمشتبه فيهم حيث تم ضبطهم على مستوى أحد المنازل بدالي إبراهيم، حيث جرت مداهمة المنزل بعد الحصول على إذن من وكيل الجمهورية، أواخر شهر أفريل الماضي، لتسفر العملية عن توقيف 9 أشخاص هم 4 شباب و5 طالبات جامعيات.
ق-و