ناقشت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء الشلف قضية تخص الإهمال العائلي ، راح ضحيتها فتاتان بمعية شقيقهما بعد أن أقدم والدهم على طردهم من المسكن العائلي بعد أن فك الرابطة الزوجية بوالدتهم ، حيث بقيت واجهت الضحيتان مخاطر جمة من جراء فعلته هذه ، وفي تصريحهما أمام هيئة المحكمة قالا أن إقدام والدهم على فعلته جاءت لتلبية رغبات زوجته التي رفضت بناته في البيت ، مما جعل محكمة أول درجة تسلط عليه عقوبة شهران حبسا نافذة وغرامة مالية .
من جانبه المتهم فند ما نسب اليه من تهم وقال إنه حريص على تكافل اسرته رغم انحلال زواجه الأول .
أ-م