وجهت ، عائلة قندوز ببلدية الكريمية ولاية الشلف نداءً تبحث فيه  عن ابنها محمد صاحب الـ14 سنة الذي خرج من مسكنهم بتاريخ 1 أفريل المنصرم ولم يعد،وبحسب عائلته فإن المفقود يدرس بمتوسطة الجديدة ببلدية الكريمية.
الحادثة هذه خلفت حزنا وذعرا كبيرين وسط أفراد عائلته التي تنتظر عودته بكل شوق وترقب، وتناشد عائلة قندوز كل من يعرفه أو شاهده الاتصال بالرقم 0658216159
ق-م