أمر،وكيل الجمهورية لدى محكمة غليزان ،بإيداع صاحب العتروس" الحلوب ،متهما في قضية إصدار صكوك من دون رصيد ، تنفيذا لحكم بالسجن النافذ لمدة عامين.
مثل هذه القضايا تبدو عادية غير أن الإختلاف في قضية الحال ، هو الشخص الذي عرّفته إحدى وسائل الإعلام على أنه يمتلك معجزة إلهية تشفي المرضى من كل الأسقام، من خلال تيس بمقدوره إخراج الحليب من ضرعه. 
وحسب تقارير اعلامية فإنه قد صدر في حقه أمر بالقبض من طرف المحكمة العليا عن تهمة النصب والاحتيال، وهي التهمة المتابع فيها منذ سنة 2014، حيث قام باقتراض مبالغ مالية على دفعات من أحد المواطنين من أجل اقتناء عتاد وسلمه صكوكا بنكية كضمان لهذه المبالغ، التي وصلت قيمتها إلى مليار و500 مليون سنتيم.