أحبطت، الفرقة المتنقلة للجمارك الجزائرية التابعة لمفتشية أقسام الجمارك بالغزوات غرب ولاية تلمسان،  سيناريو لإغراق التراب الوطني بكمية معتبرة من الكيف المغربي كانت قادمة من المغرب عبر اقليم دائرة مغنية، حيث بدأت عملية الترصد لهذا المخطط تحت أعين مصالح الأمن بإقليم مغنية التي انطلقت منها مطاردة هوليودية لسيارة من نوع “سامبول.
 والتي كانت مصالح الجمارك على دراية بنقلها كمية معتبرة من المخدرات، حيث كانت في انتظار دخولها إقليم الغزوات، قبل استعمال المشط الكاسح لإعطاب عجلاتها بفعل السرعة المفرطة، وعليه تم إجبار سائق المركبة على التوقف بمنطقة الكراكر الواقعة بين دائرتي الغزوات وندرومة ،كانت معبأة بحمولة ضخمة من المخدرات المغربية يقدر وزنها بـ54 كيلوغرام، وتم في نفس العملية توقيف بارونين اثنين أحدهما ملتحٍ، وحوّل بعدها المشتبه فيهما إلى مصالح الأمن المختصة لتوسيع التحقيقات معهما حول مصدر البضاعة ووجهتها.
ق-و