نهاية مقابلة شبيبة سكيكدة وأولمبي الشلف ، أعقبتها أحداث شغب عقب خروج المناصرين من ملعب 20أوت ، خلف ما يزيد عن 50 مصاب من الأنصار وأعوان الشرطة الذين تمكنوا من السيطرة على الوضع بعد الحالة الهستيرية التي كان عليها انصار الشبيبة رافضين لأداء فريقهم والنتيجة.

من جانبه مدرب أولمبي الشلف سمير زاوي ، قال في تصريح له عقب المقابلة  أن النتيجة المحققة ستعطي دافع كبير لفريقه لحصد المزيد من النتائج الايجابية قصد تحقيق تطلعات الشلفاوة وهو الأمل الذي يرجاه الجوارخ بالعودة لقسم الكبار .
ق-ر