الاضرابات وقضية "الخطوط حمراء"!!!! - صوت الشلف • جريدة إلكترونية

إعلان فوق المشاركات

                      الاضرابات وقضية "الخطوط حمراء"!!!!

الاضرابات وقضية "الخطوط حمراء"!!!!

شارك المقالة
كلما ضاق على العمال مستوى معيشتهم في القطاع الوظيف العمومي و أرادوا أن يعبرواعن مظالمهم و مطالبهم للسلطات العليا ، كحل بعدما  ما أستنفذت كل الطرق القانونية الا و أعتبرها أهل الحل و الربط من "الخطوط الحمراء" و تسخير لوقف الاحتجاجات كل ما يملكون من قدرات لذلك ، عوض احاطة مطالب العمال بشيء من الدراسة الدقيقة لمختلف مشكال القطاعات و الحرص لمراعات ظروف التلاميذ و المرضى فيكونوا على الأقل هم الاولى بذلك قبل القطاعات و من يحتجوا على تدني المستوى المعيشي للمواطن بصفة عامة و الموظف بالخصوص.
   ان الحلول موجودة لو عرفت السلطات كيفية معالجة المشكال من اساسها في دراسة استشرافية قبل اعادة قانون العمل السابق الذي تكتنفه اختللات كبيرة كانت الضربة القاضية للعمال و مما زاد الطينة بلة صدور قانون المالية 2018 الذي زاد من هموم و العامل في رفع الرسوم و الحقوق عن جميع المواد المستهلكة و القايلة للاستهلاك.
 لا نولوم المومعلم و لا الطبيب برفع انشغالاته القانونية في ظل اللتراكمات التي يعرفها المجتمع مقارنة بمجتمعات كانت في نفس المستوى معنا ، لابد على السلطات معالجة الامور بحكمة و استعمال كل الوساءل القانونية لذلك مع حماية القدرة الشرائية التي تعرف تدهورا رهيبا عوض استعمال المصطلحات التي ينتمي اليها كل جزائري و جزائرية كالوطنية و الثورية و غيرها !!!
ان المطالبة بالحقوق مشروع دستوريا وفق قوانيين تحكم المجتمع و تسطر للاضرابات أطر قانونية ، يبقى فقط التحكم في الأطر و عدم خروجها من دائرة المطالبة بالحقوق بالموازاة على السلطة ان تحترم في ذلك احقية العمال بالدفاع عن مطالبهم في ظروف حسنة و بمستوى رفيع.
ان مساهمة العقلاء في "دفع" السلطات بدراسة مطالب الطبقة الشغيلة بنوع من المسؤولية من حقه ان يرفع من مستوى كل القطاعات و معالجة الامور بحس مدني دون اللجوء الى طرق بقيت حكرا على بعض الدول السائرة في طرق النمو!!!
لابد على السلطات العمومية ان ترفع من المستوى المعيشي للعمال ليكون ذلك حافزا ماديا و معنويا في ممارسة مهامهم على أكمل وجه ، لأن الحفاظ على الأمن و السلم لا يقتصر على طبقة دون أخرى  و ثقافة المواطنة هي لكل مواطن و مواطنة مهما كان منصبه و مسؤولياته!!!
بقلم الأستاذ:أمحمدي بوزينة عبد الله


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان اسفل المشاركات

صوت الشلف

صوت الشلف ،جريدة إلكترونية محلية شاملة، أسست بمبادرة من صحافيين ، يرون أن المستقبل الإعلامي سيكون للصحافة الإلكترونية. للتواصل مع هيئة التحرير : sawtchlef02@gmail.com مصلحة الإشهار : mohcrb246@gmail.com الهاتف :0668.35.22.32 صوت الشلف تصدر عن الوصال-elwisal.media

للمساهمة في صوت الشلف

فيسبوك

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *