لاحظ قاطنو عدة تجمات سكنية ببلدية الشلف ، أمس، الإنتشار غير المنتظر للنفايات وبقائها على حالها ، وذلك عقب الإضراب الذي قرر عمال البلدية اللجوء إليه إحتجاجا منهم على تأخر تلقي رواتبهم الشهرية ، ولم يفهم هؤلاء بقاء هذا الإشكال الذي تسبب في عجز هؤلاء العمال من أداء التكاليف والأعباء اليومية لعائلاتهم ، أوضح بعضهم أن هذا الأمر لا يزال قائما مما يضطرهم في كل مرة للإستدانة .
من جهة أخرى طغت شوارع عاصمة الولاية عليها النفايات بعد إضراب العمال الذين أصبحت ظروف عملهم بالصعبة جدا فضلا عن التأخرات المتكررة في صب أجورهم .
ق-م