أحالت مصالح الأمن ببوقادير غرب الشلف ، ملف قضية إختلاس أموال عمومية وسوء استغلال الوظفية المتورط فيها موظف بإحدى المؤسسات المصرفية ببوقادير ، أمام العدالة عقب التحريات التي باشرتها مصالح أمن الدائرة بعد تلقيها لشكوى من قبل مواطن تفيد أنه سلم مبلغ مالي لأحد الموظفين بمؤسسة مصرفية لايداع بحسابه، بعد معاينة حساب رصيده لم يجد المبلغ المالي المسلم للموظف، بعد مباشرة التحري و الأبحاث تبين أن المشتبه فيه الموظف لم يكن يودع المبالغ المالية التي تسلم له من قبل زبائن المصرف لايداعها بحساباتهم بل كان يحولها إلى حسابه الخاص، كما كشفت التحريات أن القيمة المالية التي اختلسها المشتبه فيه فاقت المليار سنتيم تم على إثرها إعداد ملف وتحويلهم للجهات القضائية.
أ-م