قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، أمس، على إرهابي خطير، يتعلق الأمر بالمسمى "ف. سفيان" المكنى "أبو دجانة"، ابن الإرهابي "ف. خوجة" المدعو "عباس" الذي تم القضاء عليه بتاريخ 15 أفريل 2017.
 العملية بحسب بيان وزارة الدفاع ، مكنت من إسترجاع مسدس (01) رشاش من نوع كلاشنيكوف ومخزنين (02) وكمية من الذخيرة. في سياق متصل، وبفضل الجهود المتواصلة لقوات الجيش الوطني الشعبي، سلم الارهابي "ل.ل.مختار" المكنى " أبو هاجر" نفسه، اليوم 17 فيفري 2018، للسلطات العسكرية بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، وبحوزته (01) مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف ومخزن (01) ذخيرة مملوء، الارهابي كان قد التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2012.
ق-و