استطاعت مدرسة كرة السلة بعين مران في فترة وجيزة استقطاب عدد هام من الاطفال لاسيما المحبين لهذه الرياضة فرغم قلة الامكانات وشح المساعدات الا انها تواصل نشاطها بعزيمة واصرار والاجمل بهذه المدرسة انها تركز كثيرا على جانب التربية والتكفل بالاطفال وتلقينهم مبادئ الاخلاق خاصة الاخلاق الرياضية واحترام قواعد اللعبة لان الرياضة كما قال لنا المشرف على المدرسة عمر ساردي اخلاق قبل كل شيئ
في اختتام مرحلة الذاب من عمر البطولة الولائية استضاف ابناء عين مران ابناء البهجة مستغانم وهذا بالمركب الرياضي حيث كانت الفرجة وكان الاستمتاع للاطفال الذين كانوا في قمة السعادة بغض النظر عن النتائج المسجلة وهذا ماعبر به لنا مدرب الغريق الضيف حيث حضي ابناء مستغانم باستقبال حار في جو اخوي بين الاطفال،ويبقى على المسؤلين بعين مران هو ضرورة الالتفاتة لهؤلاء الاطفال ومساعدة القائمين عليها من اجل مواصلة المسيرة للاشارة فقد تلقت المدرسة بعض المساعدات من قبل بغض المحسنين ومنهم حتى من خارج الوطن.
أ-دغموش