علمت  صوت الشلف من مصادر رسمية أن عدد محاولات الهجرة غير الشرعية التي أحبطتها المجموعة الإقليمية لحرس السواحل بالشريط الساحلي لولاية الشلف سنة 2017 ، 11 محاولة ،تم إنقاذ بعضهم من الخطر بعد أن توقفت محركات قواربهم قبل أن تتمكن ذات المصالح من الوصول إليهم وإنقاذهم ، وفي سياق ذاته كبحت وحدات حرس السواحل عمليات الحرقة عبر المياه الإقليمية ،مما جعل قوارب الحرقة ترحل نسبيا من مناطق الإنطلاق المخصصة بالجهة الشمالية  الغربية لولاية الشلف مثلما شهدته الأشهر الماضية ، وبخصوص الأرقام فإن أزيد من  166 شخص   حاولوا "الحرقة" من سواحل الولاية وفق المصادر السالفة الذكر ، كما أن العنصر النسوي هو الآخر كان حاضرا خلال إحباط محاولات الحراقة.
وفي سياق متصل نجحت الخطط الأمنية المحكمة التي باشرتها مختلف الأسلاك الأمنية في شل قوارب الموت من سواحل الشلف ، حتى أصبح المتداول بين منظمي الرحلات أن "الحرقة" أصبحت شبه مستحيلة من شواطىء ساحل الشلف ، فقرر البعض منهم التنحي جانبا أو التنقل لشواطىء مستغانم لتنظيم رحلات "الموت" .
م/د